إهداء إلى المقام السامي لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق بن تيمور المعظم أيده الله

مشرقاً كالنور من بين البرايا
موطني بالمجد والخير العميم

يامناراً للسلام وخير ارضٍ ارتدي من فضله ثوب النعيم

واخلدي تيهاً على درب المعاني
منةً من خالق الكون العظيم

سيدي السلطان عش رمزاً مهاباً
يقتدي التاريخ من فعل الحليم

نهتدي للعز درباً بإقتداراٍ
ارثنا سقناه من خطب الحطيم

وامتثلنا للقرابة الف عذراً
لانشق الصف وافين الذميم

وارتدينا للنزال غليظ درعاً
وقعنا يوم اللقا نار الجحيم

حلمنا يسمو وطيب الفعل فينا
وان جهلنا الخصم مرواحه عتيم

افتخرنا بالمبادئ اي فخراٍ
لن تلاقي اسمنا بين الغريم

انتهلنا من علوم الدهر درساً والمعلم قائداً فذاً حكيم

من بحرنا في جنوب العز اهلاً للشوامخ في مسندم نستقيم

قد حفظناها على مر الليالي
عن غزاةٍ جاوزوا البحر الظليم

وكرمنا الخيل دهراً لم نبالي
قاسمتنا لقمة العيش الكريم

وعشقنا الابل حتى قالوا عنها
من عمان الاصل والعقد النظيم

وجلينا السيف هندياً مزرا ورظينا ظله فينا نديم

في سقطرة يذكروا انا وثبنا
كم كسرنا في نداها من لئيم

والمآذن في اراضي الزنج قمنا
وتعالى الله اكبر في العميم

وروينا الباسقات زلال قطراً
من نهارٍ حكمة الرب العليم

ولقد اتى الدهر مداراً واهتدى الدرب هيثمنا الزعيم

   إسماعيل بن شهاب بن حمد البلوشي               
                   ولاية عبري- العراقي

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
Open chat
أرسل كلمة